/

كتاب – الوطن في الحقيقة

كتاب – الوطن في الحقيقة

$18.50

صدر للدكتور جورج شبلي كتاب “الوطن في الحقيقة” (22×16 cm – 168 pages)

Description

صدر للدكتور جورج شبلي كتاب “الوطن في الحقيقة” (22×16 cm – 168 pages) الذي تسعى نُصوصه التي وضعَها في مناسبات دقيقة من حياتنا السياسية الرّاهنة، الى الأخذ بِيَد اللبنانيين الى المَفاهيم المَنابع، والى وَعيٍ صريح للأُصول، والى معانقة الوطن في مُصالحةٍ سرمدية، تذوبُ في ذاته ذواتُهم،  فتنبتَ أرزاتٌ ما تعوَّدَت أن تنحنيَ مهما قَسا عليها التراب.

تعالج النصوص في الكتاب المفاهيم الوطنية والسياسية، والتي طاولتها إشكالات كبيرة ومتعدّدة. وفي مقدمة هذه المفاهيم معنى “الوطنية”، الذي حدّده اللبنانيون بأكثر من تحديد، في وقت لا يحتمل المفهوم إلاّ تحديداً واحداً فقط. وهذا مردّه الى الإرتباطات والثقافات والإلتزامات المختلفة لدى الشعب اللبناني، بالإضافة الى الأميّة والتّقليد.

إنّ القسم المتعلّق بالمفاهيم يعالج موضوعات الديمقراطية والنظام البرلماني والحياد والدولة والسيادة وغيرها. وكلّها يتعلّق بشكل حميم بيومياتنا السياسية التي أصبحت عبئاً ينهك الوطن، ويشلّع أهله، ويفرّق بين الإخوة في المواطنة، ويرمي لبنان في أتون الصراعات الدموية التي لا تنتهي. والأكثر إيلاماً أنّ المسؤولين والقيّمين يغذّون هذه الفرقة والخلافات والتباينات، ليبقوا في متن العمل السياسي، فلا يبارزهم أحد ولا “يزيحهم ” عن كراسيهم وعروش نفوذهم.

أما القسم الثاني من الكتاب فيعالج قضايا ساخنة تتعلّق بالمواقع والسّلوك. وهذا يعني موقفاً نقدياً إيجابياً ومنطقياً وغير منحاز، مما يضفي على مواقف المؤلّف موضوعية وحياداً ملموسَين. فالنص المتعلّق بعصر الإنحطاط مثلاً هو إبرازٌ مشهديّ لما وصلت إليه الحال من التردّي بسبب لامسؤولية المسؤولين، وتقاعس الشعب عن المساءلة. إنّ المؤلف في هذا القسم لا ” يعتدي ” على أحد، بمعنى أنه يتعاطى مع الموقف بالذات من دون التطرّق الى صاحبه، أيّاً يكنْ هذا الشخص. فالمؤلّف لا يعنيه أصحاب المواقف بقدر ما يعنيه الموقف نفسه، فلا نرى في النّصوص أيّ تعرّض لحميميات الأشخاص أو لأمورهم الخاصة. وهذا ما يؤكّد على حيادية المؤلّف وموضوعيته التي لا يرقى إليها الشكّ.

هذا الكتاب وُضِعَ، لكي لا يتحوَلَ الواحد من اللبنانيين اسماً من دون بلاد ، مرفوضاً في كل الشوارعوالشواطئ، مسحوقاً تحت عنوان ” لاجئ “،متجوَلاً في كَفَن صَدِئ ينزف رماداً ،وحُطاماً مطروداً من كلّ الوجوه. إنّ هذا الكتاب الذي وصفه بعض الأساتذة في القانون الدستوري، بأنه يصلح لأن يكون ” دستور لبنان الجديد “، يرفض ألاّ نصدّق بأنّ اليوم الثالث موجود.

LebanonPostcard will be responsible for sending the book you order, through fast courier with a tracking number, guaranteeing reception of the package. The calendar may take between two and five days to arrive, according to the country it is sent to.

Additional information

Weight 0.5 kg
Dimensions 22 × 16 × 1 cm